تمويل إسلامي

وزير المالية يترأس الوفد العماني باجتماع مجلس محافظي ''البنك الإسلامي''

الأحد 5 سبتمبر 2021

شاركت السلطنة في أعمال الاجتماعات السنوية السادسة والأربعين لمجلس مُحافظي مجموعة البنك الإسلامي للتنمية التي عُقدت في مدينة طشقند بجمهورية أوزبكستان على مدى يومين، وترأس وفد السلطنة معالي سلطان بن سالم الحبسي وزير المالية ومحافظ السلطنة في مجموعة البنك الإسلامي للتنمية.

وثمَّن معاليه في كلمته التي ألقاها أمام مجلس محافظي مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، الإجراءات والمبادرات التي تُنفَّذ للتخفيف من تداعيات جائحة 'كوفيد-19' على اقتصاديات دول الأعضاء، والتي كان من أبرزها تعزيز رأسمال البنك وحشد موارد مالية إضافية من أسواق المال وتوظيفها في مساعدة الدول الأعضاء من خلال مبادرات وبرامج متنوعة لمساعدة الدول على التعامل مع المُتغيرات الهيكلية التي فرضتها الجائحة وتحديد أولويات الاستثمار بهدف تقليص الفجوات العميقة التي خلّفتها الجائحة، والمؤمل أن تدعم التعافي الاقتصادي والعودة إلى مسار النمو بشكل تدريجي.

وأكّد معاليه- في كلمته- أهمية التصدي للفقر وبناء القدرات من خلال تركيز المزيد من الجهود وتخصيص جزء من محفظة وموارد مجموعة البنك الإسلامي للتنمية لوضع برامج دعم وتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ماليًا وفنيًا في الدول الأعضاء وتبنّي الحلول في دعم أنشطة التجارة الإلكترونية وتشغيل الأنشطة المعززة للتجارة البينية بين دول الأعضاء والمشاركة في تعزيز تبادل الخبرات الوطنية والاندماجات بين المؤسسات دعمًا للتكامل واتساع قاعدة الحصة السوقية.

ودعا معاليه إلى أهمية قيام مجموعة البنك بوضع برامج تمويلية إنمائية مُخصصة لتشجيع الدول الأعضاء على تبنّي استراتيجيات وسياسات محددة لإنشاء مشروعات مرتبطة بالاقتصادات الصديقة للبيئة للمساهمة في خفض التلوث البيئي وزيادة الغطاء النباتي وتوليد الطاقة النظيفة والمتجددة.

وأشاد معاليه بثبات التصنيف الائتماني الممتاز (AAA) لعام 2020 لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية، مؤكدًا على أن قوة المركز المالي للبنك وأداء محفظته الاستثمارية المرتفع يمكّنه من تأدية رسالته في تحقيق التنمية الشاملة لجميع دول الأعضاء، متمنيًا أن تكلل جهود الإدارة التنفيذية والعاملين في البنك بتحقيق المزيد من التقدم.

والتقى معاليه على هامش الاجتماعات السنوية، معالي وزير المالية الأوزبكي بحث خلاله الموضوعات ذات الاهتمام المشترك واستعرض الاستثمارات المتبادلة بين البلدين وسبل تعزيزها، وأكّد الجانبان على أهمية عقد المزيد من اللقاءات بين المختصين في كلا البلدين لتعزيز العلاقات الاقتصادية.

كما التقى معالي وزير المالية عددًا من أعضاء مجلس المحافظين جرى خلالها مناقشة عدد من الموضوعات والبنود المُدرجة على جدول أعمال الاجتماعات السنوية والجمعيات العامة لمؤسسات مجموعة البنك الإسلامي للتنمية.

alroya