سياحة

إبراز المقومات السياحية في ''قطاع جعلان'' بفيلم وثائقي لتعزيز الاستثمارات وجذب الزوار

الأربعاء 9 يونيو 2021

دشنت سعادة ميثاء بنت سيف بن ماجد المحروقية وكيلة وزارة التراث والسياحة للسياحة، الثلاثاء، بديوان عام الوزارة، فيلم 'السياحة في قطاع جعلان'.

ويهدف الفيلم القصير لإبراز المُقومات السياحية في ولايات جعلان الثلاثة جعلان بني بوعلي وجعلان بني بوحسن وولاية الكامل والوافي بمحافظة جنوب الشرقية، وإثراء الحركة السياحية ودعم المشاريع القائمة، حيث يتضمن العمل لقطات بمواقع سياحية جديدة لم تعرض من قبل، وذلك بالتعاون مع مجموعة من المنشآت السياحية المرخصة ومؤسسات المجتمع المحلي.

وتمَّ تنفيذ العمل بمجهودات شخصية؛ حيث قام بالتصوير والإنتاج سالم السنيدي، وتصوير الدرون مصطفى السنيدي، وتم تصوير ما يقرب من 981 لقطة مختلفة، واعتماد 142 مقطعاً للنشر في الفيديو.

وحول فكرة الفيديو، أشار سالم السنيدي إلى أن ولايات جعلان الثلاثة، يجمعهم التاريخ والحاضر وبسبب التلاحم والتقارب بينهم في العادات والتقاليد والموروث الشعبي المتشابه، إضافة إلى أن في كل زاوية من ولايات جعلان الثلاثة تتميز بقصة فريدة ترويها للسائح ابتداءً من ولاية الكامل والوافي حيث الأراضي الخصبة والجبال الشاهقة والرمال الذهبية والأودية العذبة؛ حيث قرية 'سيق' التي تمثل ولاية الكامل والوافي. أما ولاية جعلان بني بوحسن فتتفرد بجمع كل المقومات السياحية من جبال وأودية ورمال وبحور؛ حيث جبل قهوان ينتظر من يكتشفه ورمال تنتظر من يخوضها، وتعد قرية فلج المشائخ سفيرة سياحية تمثل جمال ولاية جعلان بني بوحسن. أما ولاية جعلان بني بوعلي فتمتلك شاطئاً ساحراً يتميز بالدفء في فصل الشتاء والبرودة في فصل الصيف ونيابة الأشخرة تعد نموذجا استثنائيا يمثل جمالية ولاية جعلان بني بوعلي ناهيك عن الأودية والرمال أيضًا، كما إن جعلان بني بوعلي ليست مجرد مكان تراه بل مكان تشعر به.

وأكد السنيدي أن جميع هذه الولايات الثلاثة لديها الكثير من الحصون والقلاع لتروي حكاية عبق الماضي والحاضر. والفيديو ليس دعوة للسياح فحسب؛ بل دعوة للمستثمرين أيضاً للاستثمار في القطاع السياحي والصناعي والتجاري للولايات الثلاثة.

alroya